Connect with us

مسابقات وجوائز

أفضل مسابقات التصوير الفوتوغرافي العالمية خلال 2018

Published

on

مسابقات التصوير الفوتوغرافي

منذ ما يزيد على 10 عقود، وتحديدًا في أواخر ثلاثينيات القرن التاسع عشر طوَّر الفرنسي «جوزيف نيسيفور نيبيس» أوَّل صورة فوتوغرافية في التاريخ؛ ومنذ ذلك الحين لم يعد العالم كما كان من قبل هذا الابتكار البصري الفريد؛ وأثار شغف الكثير من الناس يتعاملون معه، ويمارسونه بل يحترفونه أيضًا، إلى أن وجدت مسابقات التصوير الفوتوغرافي.

بعدها صارت مسابقات التصوير الفوتوغرافي واحدًا من أقوى الأدوات في عدة نواحِ، أهمها الترفيه، والتوثيق الصحفي للأحداث، والتوثيق الطبي، وغيرها، وساهم التصوير الفوتوغرافي أيضًا في نقل صورة الحروب الكبرى للعالم مثلما فعل البريطاني «روجر فينتون» عندما وثّق مشاهد ثابتة من حرب القرم عام 1855، والتي نشبت بين روسيا والإمبراطورية العثمانية وحلفائها، بعدها صار التصوير الفوتوغرافي نشاطـًا أشبه بالمغامرة الخطرة في سبيل الحصول على اللقطة المثالية التي يتجمد فيها الزمن على شاشة أو يُطبع مرئيًّا.

ومن ثَم ظهرت فكرة مسابقات التصوير الفوتوغرافي، التي تهدف إلى اختيار مجموعة أو نخبة من اللقطات المميزة في عدة فئات والاحتفاء بصُناعها؛ الأمر الذي هَدف في كثير من الأحيان إلى تحفيز المصورين للوصول إلى الأفضل من الصور، أو الدفع بهواة التصوير إلى مستوى أفضل في مسيرتهم إلى عالم الاحتراف.

1- MonoVisions Photography Awards.. للهواة والمحترفين

هي جائزة مستقلة تختص بالتصوير الفوتوغرافي باللونين الأبيض والأسود، وتذكر في مقدمة تعريفها أنها تقبل الصور من كل أنواع المصورين محترفين أو هواة، ودون قيود، وتنقسم إلى عدة فئات، منها التجريدي، والمعماري والفنون الجميلة، والأشخاص والصحافة وغيرهم، ولا تقتصر على التصوير الرقمي فقط؛ بل التقليدي أيضًا.

1ST PLACE - BLACK & WHITE ABSTRACT PHOTO OF THE YEAR 2017

1ST PLACE – BLACK & WHITE ABSTRACT PHOTO OF THE YEAR 2017

تنقسم المسابقة إلى قسمين رئيسيين هما: الصورة المنفردة، وسلسلة الصور، بحد أقصى ثماني صور، ولا توجد بها مراكز ترتيبية للفوز؛ بل فقط قيمة 3 آلاف دولار لأفضل سلسلة صور، وألفا دولار لأفضل صورة منفردة.

لا توجد قيود بعينها على جنسيات المشتركين وأعمارهم، فقط قيمة اعتماد الصور مبلغ 20 دولارًا لقسم الصورة المنفردة، و30 دولارًا لسلسلة الصور، وآخر موعد للتسجيل بها 13 مايو.

2- Mobile Photography Awards.. لمستخدمي كاميرات المحمول

مسابقة عالمية ذات شعبية تنامت في الفترة الأخيرة؛ نظرًا لتوسع شعبية التصوير الفوتوغرافي عبر الهواتف المحمولة، وتضم عدة فئات، أهمها «عين العالم» التي توثق الحياة من حولنا، والهندسة والتصميم، والأبيض والأسود، والفن الرقمي، وتصوير الرسوم، وغيرهم من الفئات.

THE GRAND PRIZE WINNER at the 7th Annual MPA.

تعلن النتائج في بداية العام الجديد، يمكنك التسجيل قبل يوم 6 ديسمبر لنسخة المسابقة عن العالم الحالي دون قيود أو شروط بعينها بعد دفع رسوم اعتماد مبلغ 15 دولارًا للصورة الواحدة، والتي تقل بازدياد عدد الصور المعتمدة حتى 100 دولار لكل 15 صورة.

3- Nikon Small World.. للمحترفين والهواة

مسابقة العالم الصغير بواسطة شركة «نيكون» الشهيرة في عالم صناعة آلات التصوير، هي جائزة سنوية فريدة من نوعها، تختص بالتصوير الميكروسكوبي لأشكال الحياة على كوكب الأرض.

Taenia solium (tapeworm) everted scolex

4TH PLACE at 2017 PHOTOMICROGRAPHY COMPETITION by Teresa Zgoda

وتعتمد المسابقة على تصوير لقطات مميزة من الحياة الدقيقة في الطبيعة من خلال الميكروسكوب، وتنقسم إلى قسمين: واحد للصور الثابتة، وآخر لتصوير الفيديو، وتصل أعلى قيمة للجوائز بها في المركز الأول إلى 3 آلاف دولار، وصولًا إلى المركز 20 بجائزة 200 دولار، مع وجود فئة جائزة شرفية بقيمة 100 دولار، ويمكن لكل مشترك بها اعتماد حتى ثلاث صور.

المسابقة مفتوحة للمشتركين فوق سن 18، ولا تتطلب أي مصروفات للاشتراك، تتطلب فقط تسجيل حساب رسمي على الموقع المخصص للمسابقة، ولا تحتوي شروط المسابقة أي شروط أو بنود معقدة، ولم تطالب حتى باستخدام معدات شركة «نيكون» لالتقاط الصور، يمكنك التسجيل بها من هنا وحتى تاريخ 30 أبريل.

4- Chromatic Photography Awards.. للمحترفين والهواة

مسابقة سنوية دولية للتصوير الفوتوغرافي الملون، تحتوى مثل أغلب مسابقات التصوير الحديثة على فئتين: أولهما للمحترفين بجائزة قيمتها ألفا دولار، والهواة بجائزة قيمتها ألف دولار، وتحتوي على 20 فئة فرعية، يمكنك اختيار أيهما لاعتماد صورتك، ويكرم أصحاب المركز الثاني والثالث بكل فئة بمنحهم شهادة إنجاز خاصة.

Chromatic Photographer of the Year -Spain Passenger BY Cesar Dezfuli.

Mediterranean Sea, 1 August 2016. Amadou Sumaila (16), from Mali, poses for a portrait minutes after being rescued on the Mediterranean Sea, 20 nautical miles off the Libyan coast by a rescue vessel provided by the NGO Jugend Rettet. The rubber boat in which he travelled carried 118 people on board, who were transferred by the Italian Coast Guard to Lampedusa (Italy).

يمكنك التسجيل في المسابقة واعتماد صورتك بعد دفع مبلغ 20 دولارًا لمسابقة المحترفين، و15 دولارًا للهواة، ويمكنك التعرف على المزيد من التفاصيل الفنية من موقع المسابقة.

5- Monochrome Photography Awards.. للهواة والمحترفين

مسابقة أخرى للتصوير الأساسي دون ألوان؛ رغم أن مسابقات التصوير لفئة التصوير الأبيض والأسود لم تكن بالانتشار نفسه بعدما ظهرت آلات التصوير الملونة، فإن تفضيل العديد من المصورين من الهواة والمحترفين للصور الأبيض والأسود جعل العديد من المؤسسات القائمة تتبنى تلك الفئة مؤخرًا وبكثرة.

Monochrome Photographer of the Year (Professional) Bailey by Ian Pettigrew (Canada)

Monochrome Photographer of the Year (Professional) Bailey by Ian Pettigrew (Canada)

تلك المسابقة السنوية تنقسم إلى قسمين للهواة والمحترفين، وتحتوي عددًا كبيرًا من الفئات الفرعية المميزة، مثل التلاعب البصري، والتصوير الصحفي، وحتى التصوير العاري والحياة البرية، وتصل قيمة الجائزة للمحترفين إلى ألفي دولار، ومبلغ ألف دولار للهواة، وتفتح باب التسجيل قبل بداية نوفمبر دون قيود للجنسية والسن، بدفع مبلغ 20 دولارًا لقسم الهواة ومبلغ 25 دولارًا للمحترفين، والاطلاع على التفاصيل التقنية للصور المؤهلة للاشتراك.

6- The Sony World Photography Awards.. للهواة والمحترفين

الحدث الأكثر انتشارًا في عالم التصوير خلال السنوات العشر السابقة، مسابقة عالم سوني هي مسابقة ترعاها سوني اليابانية تحت مظلة منظمة التصوير الفوتوغرافي العالمية، وتقام سنويًّا لأربع فئات رئيسية، المحترفين، والتصوير المفتوح للهواة، والشباب من أعمار 12 إلى 19، وأخيرًا للطلاب من دارسي التصوير الفوتوغرافي دون قيد للجنسية ومجانًا.

© Nick Dolding, United Kingdom, Winner, Open Portraiture and Winner, United Kingdom National Award, 2018 Sony World Photography Awards

© Nick Dolding, United Kingdom, Winner, Open Portraiture and Winner, United Kingdom National Award, 2018 Sony World Photography Awards

يذكر أن نسخة المسابقة للعام الحالي 2018 قد أغلق باب التقديم بها وأعلنت أسماء الفائزين بالفعل. ولكن اعتماد صور نسخة 2019 فقد أعلن موعد فتح باب التسجيل به في 1 يونيو (حزيران) 2018، وتصل قيمة الجائزة الأولى فيها للمحترفين إلى 25 ألف دولار.

ويوزع مبلغ 30 ألف دولار على باقي الفئات بحسب تقسيم قيم الجوائز، بالإضافة إلى حصول الفائزين بالمراكز الأولى على معدات تصوير محترفة كاملة من إنتاج شركة سوني.

7- International Photography Awards.. للهواة والمحترفين

المسابقة الأكبر في عالم التصوير المحترف، وهذا لا يعني عدم وجود فئات للهواة بالطبع، مسابقة جوائز الفوتوغرافيا العالمية
أو ما تعرف بـIPA تقام سنويًّا، وتقدم مجموع جوائز يصل إلى 22 ألف دولار، وجائزة مصور العام التي تصل قيمتها منفردة إلى 10 آلاف دولار، وتصل عدد الفئات فيها إلى 11 فئة رئيسية وما يزيد عن 100 فئة فرعية.

المسابقة مفتوحة دون قيد على الجنسيات والأعمار فوق 18 عامًا، يمكنك التسجيل بها واعتماد صورك قبل 31 مايو بعد دفع رسوم الاعتماد 35 دولارًا للمحترفين، و25 دولارًا للهواة و15 دولارًا للطلبة من دارسي الفوتوغرافيا.

اقرأ أيضا: هل مسابقة «المصور العالمي لهذا العام» خدعة؟

Continue Reading
2 تعليقان

2 Comments

  1. Pingback: مصور فنزويلي ينال جائزة "وورلد برس فوتو" بسبب لقطة لمتظاهر يحترق | نادي الفوتوغرافيا

  2. Pingback: الخميس.. انطلاق "أسبوع القاهرة للصورة" في نسخته الأولى | نادي الفوتوغرافيا

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مسابقات وجوائز

نادي عسير الفوتوغرافي يحصد المراكز الأولى في مسابقة ألوان السعودية

Published

on

حصد نادي عسير الفوتوغرافي المراكز الأولى في التصوير الضوئي، في مسابقة ألوان السعودية، للعام 2018، والتي نظمتها الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني بمركز الرياض الدولي للمعارض والمؤتمرات.

وتُوج أعضاء نادي عسير الفوتوغرافي على المركز الأول بمحور السعودية من السماء لعضو نادي عسير للفنان الفوتوغرافي أحمد العسيري، وجاء في المركز الأول بمحور الأفلام القصيرة عضو النادي محمد اليوسي، فيما جاء في المركز الأول بمحور الطبيعة عضو نادي عسير للفنان الفوتوغرافي عبدالقادر الغوازي، وحصل عضو نادي عسير علي آل شايع على المركز الثاني بمحور تصويت الجمهور.

وتعدّ مسابقة ألوان السعودية أكبر مسابقة للتصوير الضوئي على مستوى المملكة.

نادي عسير الفوتوغرافي يحصد المراكز الأولى في مسابقة ألوان السعودية

نادي عسير الفوتوغرافي يحصد المراكز الأولى في مسابقة ألوان السعودية

نادي عسير الفوتوغرافي يحصد المراكز الأولى في مسابقة ألوان السعودية

نادي عسير الفوتوغرافي يحصد المراكز الأولى في مسابقة ألوان السعودية

نادي عسير الفوتوغرافي يحصد المراكز الأولى في مسابقة ألوان السعودية

نادي عسير الفوتوغرافي يحصد المراكز الأولى في مسابقة ألوان السعودية

نادي عسير الفوتوغرافي يحصد المراكز الأولى في مسابقة ألوان السعودية

نادي عسير الفوتوغرافي يحصد المراكز الأولى في مسابقة ألوان السعودية

Continue Reading

مسابقات وجوائز

مصور أيرلندي يحصد جائزة أولى بعد توثيقه الحرب في العراق

Published

on

Iraqi soldiers rescued a young boy from the killing zone of Mosul’s Old City. The boy had been used as a human shield by a man suspected of being an Islamic State fighter, soldiers said.CreditIvor Prickett for The New York Times

حاز المصور الفوتوغرافي إيفور بريكيت على الجائزة الأولى في فئة مصوري الأخبار، في مسابقة «أفضل مصوري الصحافة العالمية لعام 2018»، ضمن سلسلة «نيويورك تايمز».

كرس المصور الوثائقي إيفور بريكيت، المولود في كورك، أعماله، لردم الفجوة بين الخبر الذي يورد الحرب في أي بلد ، وبين حياة هؤلاء الذين كانوا أحياءً، أو مجرد بقايا لأولئك الذين كانوا أحياء في السابق.

ولد بريكيت في ريف أيرلندا، وترك دراسته وبدأ في الاهتمام بالتصوير الفوتوغرافي، فدخل دورة صيفية للتصوير باللونين الأبيض والأسود في دبلن، قبل دخوله السنة النهائية من المدرسة الثانوية. وبدأ في تجميع مجموعة من الأعمال التي وفرت له لاحقا قبولا في الكلية للحصول على دبلوم في التصوير الفوتوغرافي.

هناك انحرف اهتمام بريكيت نحو ما توثيق حياة الناس. وظهرت وثائقه، التي تركز على الإنسان، في برنامجه للفنون في التصوير الفوتوغرافي الوثائقي، في نيوبورت، بويلز.

كان اهتمامه الأكبر هو توثيق الصراع وآثاره وتبعاته الإنسانية، ومن بين أول الأشياء التي التقطتها عدسته هي إعادة توطين «الكروات – الصرب» إلى ديارهم، بعد تفكك يوغوسلافيا.

مع بدء الجهد لاستعادة الموصل من داعش في عام 2016، ذهب بريكيت إلى هناك. وصل في البداية إلى المدينة المحاصرة بهدف نيل تغطيته لفرار عشرات الآلاف من الناس، وسرعان ما التقطته صحيفة «نيويورك تايمز».

كصحفي مدمج مع وحدة القوات الخاصة العراقية (جهاز مكافحة الإرهاب)، كان في كثير من الأحيان يرافق الجنود ويعود في الليل إلى القاعدة مع ضابط قيادي يلتف حوله الجنود المفتونون بقراره في مصاحبته إلى المعارك.

عندما تحررت الموصل، بقي بريكيت هناك لتغطية ما حدث بعد ذلك، وكثيرا ما كانت حوادث معدودة تمر دون تغطية، بسبب التعتيم الإعلامي الذي تفرضه الدولة.

لكن في هذه الفترة من تغطيته، نقل بريكيت مشهد «طفل صغير يهرب من المنطقة الأخيرة التي يسيطر عليها داعش في المدينة القديمة، ونقل مسلح مصاب وجد في الطابق السفلي من مبنى مهدم».

بسبب التهديدات المستمرة ، اضطر بريكيت إلى العمل بطريقة تختلف عن نمطه في التعرف على الموضوع بعمق قبل تصويره.

لا يزال بريكيت متفائلاً بالمدينة، ويعد تعافيها أمرًا سيواصل توثيقه. «أعتقد أنني سأظل عالقاً في العراق للعام المقبل أو نحو ذلك مرة أخرى ، لكن هذا أمر جيد. إنه مكان رائع وجميل بالفعل وسط كل الدمار والحرب».

Continue Reading

مسابقات وجوائز

مصور فنزويلي ينال جائزة “وورلد برس فوتو” بسبب لقطة لمتظاهر يحترق

Published

on

فكتور سالازار (28) عاماً بينما كان يحاول مع متظاهرين آخرين، تدمير دراجة نارية للشرطة خلال مواجهات عنيفة بين شرطة مكافحة الشغب ومحتجين ضد الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو في أيار/ مايو 2017، فانفجر خزان وقودها في وجهه.

حصلت صورة لمصور يعمل في وكالة الأنباء الفرنسية، على الجائزة الأولى في مسابقة “وورلد برس فوتو” للتصوير لعام 2018.

وتضمنت الصورة التي التقطها المصور رونالدو شميت، متظاهر يرتدي كمامة واقية وتلتهمه النار في فنزويلا، خلال مواجهات عنيفة بين شرطة مكافحة الشغب ومحتجين ضد الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو في كراكاس العام الماضي.

وكان شميت الذي يقيم عادة في مكسيكو، يغطي التظاهرات في كراكاس لحساب الوكالة الفرنسية في أيار/ مايو 2017، عندما اشتعلت النيران في فكتور سالازار (28) عاماً بينما كان يحاول مع متظاهرين آخرين، تدمير دراجة نارية للشرطة فانفجر خزان وقودها في وجهه.

وقال شميت: “شعرت بالانفجار ورائي وشعرت بالحرارة، وعندما التفت كنت قد بدأت التقاط الصور دون أن أرى ما كان يجري”.

ويبدو “سالازار” في الصورة وهو يضع قناعا ويجري والنيران تغطي جسمه. ونجا سالازار من الموت، وهو مصاب بحروق من الدرجة الثانية.

وقالت رئيسة هيئة التحكيم، ماغدالينا هيريرا، مديرة التصوير في مؤسسة “جيو فرانس”، إنها “صورة تقليدية” تتمتع “بتأثير فوري وفعلي”. مضيفة أنها تحوي “ألوانا وحركة وتكوينها جيد جدا. إنها تتسم بالقوة وتثير انفعالات فورية”.

وتشكل الجائزة تقديرا لعمل شيمت (46 عاما) الفنزويلي الذي غادر بلده منذ 18 عاما، والذي قال “ينتابني مزيج من المشاعر. أعرف مثل غيري ما تمر به فنزويلا”.

ويقول إن عائلته الموجودة في فنزويلا تأثرت أيضا بالتضخم ونقص المواد الغذائية وغيرها من الأزمات التي أدت إلى احتجاجات استمرت أربعة أشهر وأسفرت عن سقوط 125 قتيلا.

وأشاد أعضاء لجنة التحكيم السبعة بالصورة. وقال ويتني س. جونسون، نائب مدير التصوير في “ناشونال جيوغرافيك”، “إنها صورة رمزية”، مضيفا “كان الرجل يضع قناعا على وجهه. وتحول بالتالي إلى ممثل ليس لنفسه فحسب، بل لفكرة أن فنزويلا تحترق”.

وكان على الهيئة هذه السنة اختيار أفضل الأعمال من أصل 73 ألف صورة أرسلها 4548 مصورا من 125 بلدا.

Continue Reading

Trending